تداول النفط الخام

تداول النفط الخام (برنت) هو أحد أربح أنواع التداول, نفط خام برنت هو عبارة عن تصنيف التداول للنفط الخام الخفيف، والذي يشكل مزيجًا متنوعًا من النفط الخام المستخرج من البحر الشمالي. ويعتبر هذا هو معيار السعر العالمي الأساسي للنفط، ويُستخدم لتسعير ثلثي سوق النفط الخام العالمي تقريبًا.

ويُسمى خام برنت "خفيفًا" لأنه منخفض الكثافة نسبيًا بالمقارنة مع الدرجات الأخرى، ويرمز له بـ"الحلو" نظراً لانخفاض محتوى الكبريت. وقد اطلقت شركة النفط البريطانية "شل" اسم "برنت" Brent على النفط استنادًا إلى اسم طائر الإوز المحلي "Brent Goose". كما أن "برنت" Brent هو اختصار لأسماء الطبقات التكوينية الموجودة في كل حقل من حقول النفط: برووم ورانوتش وإيتيف ونيس وتاربات (Broom, Rannoch, Etieve, Ness and Tarbat).

أما الخام الذي لا يُستخرج من البحر الشمالي، فيُصنف وفق معايير أخرى، مثل سلة الأوبك المرجعية، وخام دبي، وغرب تكساس الوسيط. فيما يرتبط تسعير أغلب إنتاج النفط القادم من أوروبا وأفريقيا، والشرق الأوسط، والتدفقات القادمة من الغرب، بسعر خام برنت. ويجب ملاحظة أن الدول الأساسية في أوروبا تستورد الآن الإنتاج النفطي من روسيا.

منذ العام 2005 ويتم تداول النفط على البورصة العالمية الإلكترونية، المعروفة بالاختصار ICE؛ حيث يعادل العقد الواحد 100 برميل من النفط، ويُسعَّر بالدولار الأمريكي. وفي عالم الفوركس، يتم تداول النفط الخام على شكل عقود فارق CFD، باستخدام الكميات ذاتها المتعلقة بـ "البراميل"، ويكون الدولار الأمريكي هو عملة الأساس (اللوت الواحد= 100 برميل).

ونظرًا إلى الطلب العالمي، يُنظَر إلى النفط الخام على أنه سلعة في غاية الحساسية والتقلب، إذ يمكنها الارتفاع بشكل دراماتيكي كرد فعل للظروف الاقتصادية والسياسية البارزة. وكمثالٍ واضح على ذلك، تسببت الحرب الأهلية الأخيرة في ليبيا في ارتفاع اسعار النفط الخام بحدة من مستوى 85 دولار أمريكي إلى مستوى 115 دولار أمريكي تقريبًا للبرميل الواحد خلال فترة قصيرة جدًا من الزمن. وكان ذلك بسبب انخفاض إنتاج حقول النفط الليبية، ما أدى إلى ارتفاع أسعار خام برنت.

وقد يتأثر سعر الخام أيضًا بالاتجاهات طويلة الأجل. ويتجلى ذلك في ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة بسبب التطورات التكنولوجية مثل التكسير الهيدروليكي (المعروف أيضا بالتكسير) والحفر الأفقي. إن تداول النفط ينطوي على إمكانيات استثمارية عظيمة، ويسرنا في FXM أن نقدم هذه الفرصة لعملائنا. كما تدرك FXM مدى أهمية توفير أوضاع التداول المثلى للنفط الخام بالنسبة للمتداول المستقل. لذا فنحن نقدم إمكانية تداول النفط الخام بالباوند البريطاني، بالإضافة إلى التسعير التقليدي بالدولار الأمريكي (يظهران بالرمز UKOIL و USOIL على التوالي).

تداول النفط الخام مع FXM

تدرك FXM مدى أهمية تداول النفط لأي مستثمر يتعامل مع السوق بشكل جاد. لذا فإن FXM تفهم مدى أهمية أن تقدم للتاجر أفضل أوضاع السوق الممكنة، مثل ما يلي:

1. التنفيذ السريع لضمان حصولك على السعر المثالي عند الشراء والبيع.

2. أضيق فوارق سعرية متاحة، لتعظيم أرباحك وتقليل تكاليف الحصول على مركز

3. (تداول النفط الخام عن طريق منصات التداول المتعددة (الويب والحاسوب المكتبي والهاتف المحمول).

4. رافعة مالية وتعرض متوازنان بقيمة 1:100، أي بنسبة 1% من قيمة المعاملة.

5. مرونة في تداول النفط بفارق سعري ثابت أو بفارق سعري متغير باستخدام تكنولوجيا شبكة الاتصالات الإلكترونية

إنه لمن دواعي فخرنا أن نقدم لكم فرصة تداول النفط الخام، ونحن نتطلع إلى مساعدة عملائنا على تحقيق أهدافهم المالية من خلال التنفيذ السريع ، والفوارق السعرية الضيقة، والرافعة المالية القوية، والمواد التعليمية. ودائمًا دعمنا متاح على مدار الساعة لمساعدتك متى احتجت إلى المساعدة. فلا تتردد في الاتصال بنا أو مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني.

FacebookYouTube
Live Chat